עברית
1-800-800-339
أخبار وتحديثات
إفطار جماعي لشركة مياه الجليل في مطعم ذهب في مدينة عرابة

 

 

استمرارًا للفعاليات والأنشطة الاجتماعية التي تقوم بها شركة مياه الجليل في شهر رمضان المبارك نظمت الأخيرة إفطارا جماعيًا لطاقم العاملين والموظفين في الشركة، لمجلس الإدارة ولرؤساء السلطات المحلية العربية في منطقتي الشاغور والبطوف في مطعم ذهب في مدينة عربة،  وذالك استمرارًا  للتقليد السنوي الاحتفالي والاحتفائي الذي تقوم به الشركة منذ تأسيسها بهدف توطيد أواصر العلاقات الانسانية بين إدارة الشركة وطاقم الموظفين فيها. شارك في الإفطار مجموعة من أعضاء مجلس إدارة الشركة: السيدة بهاء عثامنة-أبو ريا، رئيسة مجلس إدارة الشركة، المحامية هنادي عاصلة، والمهندس سليمان عثمان إلى جانب السادة، عبد الباسط قيس، رئيس مجلس نحف المحلي، السيد مهدي طربية، القائم بأعمال رئيس بلدية سخنين ومجموعة من الموظفين الكبار في السلطات المحلية.  

افتتح الافطار الاحتفالي، السيد مصطفى أبو ريا، مدير عام شركة مياه الجليل، مرحبًا بالحضور ومؤكدًا على أهمية هذا الحدث الاحتفالي  الذي تبادر إليه شركة مياه الجليل في الشهر رمضان المبارك لما يحمله من معانٍ انسانية سامية. وقال أبو ريا في كلمته: "يهدف الإفطار إلى جمع مجلس الإدارة، طاقم الموظفين والعاملين وجميع الشركاء تحت سقف واحد كي نحتفي بانجازاتنا التي حققناها في العام الأخير وكي نشكر بعضنا البعض على مسيرة العطاء، التطوير والبناء وتكريم جميع الذين ساهموا في دفع عجلة التقدم إلى الأمام". وأضاف أبو ريّا: "نحن نعتبر بأن طاقم الموظفين في شركة مياه الجليل متميز من جميع النواحي الادائية ولا نرضى بأن نتنازل عن واحد من الموظفين". وأشار أبو ريّا بأن  مياه الجليل حققت انجازات عديدة بفضل الخبرات المهنية فيها وبسبب التعاون مع السلطات المحلية وأن هنالك استثمارات ضخمة في بالمشاريع في جميع بلدات الشركة وادخال تقنيات جديدة مثل، منظومة القراءة عن بعد وتدريبات للتعامل مع حالات الطوارئ ومع مشاكل كبيرة قد تعطل عملية تزويد المياه". 

وأما الكلمة الثانية فكانت للسيدة المحامية بهاء عثامنة- أبو ريّا، رئيسة مجلس إدارة الشركة التي رحبت بالحضور والمشاركين في الإفطار ومقدمة التهاني بسبب حلول شهر رمضان المبارك واقتراب عيد الفطر السعيد. كما وقالت أبو ريّا: "هذا هو اللقاء الأول في شهر رمضان المبارك بعد حملة الانتخابات الأخيرة، ونحن على أمل وايمان بأنكم تحملون رؤية جديدة مقدرةً وداعمةٍ للابتكار وخلق الفرص التي يطمح لها الشباب الجليلي، فلم نكن يومًا أكثر حاجةً للتواصل، تبادل الخبرات والافاق كما اليوم. وأضافت أبو ريا: "مرت تسعة أعوام على تأسيس وقيام شركة مياه الجليل، وما زال المواطنون الاعزاء في حالة بلبلة بين مسؤولية الشركة من جهة ومسؤولية السلطة المحلية من جهةٍ أخرى، وهذا الوضعية لا تُحل إلا بايمان أحدنا بالآخر، بالتعاون المشترك والتكافل المهني الامر الذي سيكفل ولادة مستقبلًا مزدهرًا ومشرقًا لا محالة بنيويًا وخدماتيًا". وعددت أبو ريا في كلمتها التغييرات التي طرأت على مستوى الخدمات التي تقدمها الشركة وبعض المشاريع الكبيرة التي بادرت اليها وقامت بتنفيذها.

كما وتحدث السيد عبد الباسط قيس، رئيس مجلس نحف المحلي وذلك بالنيابة عن رؤساء السلطات المحلية العربية التابعة للشركة. وأشار قيس إلى أهمية المشاريع التي تقوم بها شركة مياه الجليل وتأثيرها الكبير على جميع مناحي الحياة. وأشاد قيس باداء الشركة والمستوى المهني الذي تتمتع به طواقم الشركة وأكد على أهمية التعاون والعمل المشترك بين إدارة الشركة وبين السلطات المحلية من أجل الحفاظ على المنجزات والمشاريع الحيوية التي بادرت إليها الشركة منذ تاسيسيها وصولًا إلى يومنا هذا. كما وتحدث السيد مهدي طربية القائم بأعمال رئيس بلدية سخنين عن أهمية عمل الشركة والمشاريع التي تبادر إليها من أجل رفع مستوى الخدمات في بلدات الشركة عمومًا وفي مدينة سخنين على وجه التحديد. وطالب طربية إدارة شركة مياه الجليل بزيادة الاستثمارات والمبادرة وتخصيص ميزانيات أكبر للمشاريع المختلفة من أجل تطوير بلدات الشركة وتحسين مستوى الخدمات فيها.  واختتم طربية كلمته بالشكر لشركة مياه الجليل على الدعوة وتنظيم الإفطار الجماعي ومؤكدًا على أهمية التعاون والاستمرار في المشوار العمراني والتطويري لكافة البلدات.

كما وشمل الافطار فقرة فنية كوميدية ساخرة قدمها الفنان حسن طه والتي أضفت أجواءًا جميلة على الإفطار. كما وتم تكريم  كل من السيد جميل علي والسيدة هيام بدارنة الذين تميزوا في عملهم وساهموا في تطوير عمل الشركة وتحسين اداءها ودفع عجلة تطورها إلى الأمام وذلك عبر منحهم شهادات ودروع تقدير. وانتهى اللقاء بمعايدة رمضان كريم وأن يعود علينا وعلى أسرة مياه الجليل والأمتين العربية والإسلامية في أفضل حال.

المزيد من الأخبار
  بناء مواقع AHLANNET