עברית
1-800-800-339
أخبار وتحديثات
مياه الجليل تجري تدريبًا للتعامل مع الهزات الأرضية
 

ضمن فعالياتها التي تقوم بها مؤخرًا للتعامل مع حالات الطوارئ، نظمت شركة مياه الجليل تدريبًا إرشاديًا للتعاطي مع الهزات الأرضية. وقد شمل التدريب اخلاء مباني الشركة ومكاتبها من العمال والموظفين والخروج إلى أماكن ومساحات مفتوحة قدر الإمكان. 

 هذا وقد عممت الشركة على الموظفين في الشركة مجموعة من التعليمات والإرشادات حول كيفية التصرف قبل وقوع الهزة الأرضية من اجل تفادي الأضرار الناجمة عنها. وقد شددت التعليمات على أهمية تثبيت الأغراض والأجسام المعلقة مثل: الرفوف والصور إضافة إلى الصاق الخزائن بالجدار. كما واكدت الشركة على أهمية تثبيت السخانات الشمسية والصحون الهوائية وتوفير ادوات هامة من شأنها أن تساعد في حالات الطوارئ في مكان ذا منالية وبالإمكان الوصول إليه في حال حدوث الهزة مثل معدات الإسعاف الأولى، اضاءة ومستندات شخصية. كذلك تم الصاق مخطط للبناية يوضح مسارات الخروج الأقصر للمناطق المفتوحة في كل غرفة وفي القاعات العامة كي يتدرب كل موظف على أقصر الطرق للخروج من البناية في حالة حدوث الهزة الارضية.

 وأما من حيث التصرف في حال وقوع هزة فقد أكدت شركة مياه الجليل بأنه وقبل كل شيء يجب الاهتمام باخلاء المبنى بأقصى سرعة ممكنة لمساحات مفتوحة خارج المباني وذلك عبر الأدراج كما ويحظر استخدام المصاعد. كما ويجب على المسؤول عن غرفة الطوارئ بأن يتيقن بأن كافة الموظفين خارج المبنى واما مدير الامن والأمان فيجب ان يتأكد بأن كافة الموظفين متواجدين في أماكن مفتوحة أيضًا. وأما من يتواجد في السيارات فعليه البقاء فيها بعيدًا قدر الأمكان عن الجسور، المباني، الأشجار وأعمدة الكهرباء تفاديًا لسقوطها وإحداث أضرار لا تحمد عقباها.

 كما وأكدت الشركة في تدريبها على أنه وبعد الانتهاء من الهزة يجب أخذ الحيطة والتدابير اللازمة وذلك عبر انتهاج سلوكيات معينة من شأنها الحفاظ على السلامة مثل: اطفاء كل نار مشتعلة واقفال شبكتي الغاز والكهرباء. بالإضافة إلى تقديم المساعدة والاسعاف الأولي للمصابين وتتبع تعليمات السلطات المخولة وتنفيذها بالكامل.

 وفي حديث مع مصطفى أبو ريّا، مدير عام شركة مياه الجليل قال: "هذه الأنشطة التي نقوم بها مؤخرًا تنضم إلى الفعاليات التي قمنا بها من أجل رفع مستوى التعاطي والتعامل مع حالات الطوارئ". وأضاف أبو ريّا: "ان الهزات الأرضية التي ضربت البلاد مؤخرًا استدعت أن نقوم بتدريبات من هذا القبيل تحسبًا لأي طارئ وحفاظًا على سلامة الموظفين في الشركة وسائر المواطنين". واختتم أبو ريّا بقوله: "نتمنى أن تكون هذه الهزات الأرضية عابرة وعلى كل حال فنحن مستمرون في استعداداتنا المهنية للتعامل مح حالات الطوارئ عمومًا ومع الهزات الأرضية على وجه التحديد".

المزيد من الأخبار
  بناء مواقع AHLANNET