עברית
1-800-800-339
أخبار وتحديثات
مياه الجليل تشارك في المؤتمر السنوي لاتحاد شركات المياه والصرف الصحي في البحر الميت
 


  •  مصطفى أبو ريّا: استطلاعات الرأي التي أجرتها شركة مياه الجليل  أوضحت بأن هنالك ارتفاع مستمر في مستوى رضا المواطنين عن الخدمات وهذا يؤكد أهمية استمرار عمل الاتحادات 

 

  • بهاء أبو ريّا: هنالك العديد من العقبات التي ترافق عملية تعيين أعضاء مجالس إدارة شركات المياه والصرف الصحي وعلينا العمل على تذليلها من أجل النهوض بعمل الشركات

 

بدعوة وتنظيم اتحاد شركات المياه والصرف الصحي عقد مؤتمر اتحادات المياه السنوي تحت عنوان "معالجة قضايا تزويد المياه والمخلفات" وذلك في فندق الرويال في البحر الميت. هذا وامتدت اعمال المؤتمر على مدار ثلاثة أيام شملت فيها محاور، قضايا ومواضيع متعددة ذات الصلة بقضايا تزويد المياه وخدمات الصرف الصحي. تجدر الإشارة بأن العديد من الشخصيات شاركت بأعمال المؤتمر، من بينها: وزراء، أعضاء كنيست، رؤساء بلديات، موظفون كبار في سلك خدمات الدولة، رؤساء وأعضاء مجالس إدارة اتحادات المياه، مديرو الاتحادات، محاسبو ومهندسو الاتحادات الذين تبادلوا الخبرات والمواقف تجاه قضايا وتحديات عديدة وذلك بهدف رفع المستوى المهني في الاتحادات والقاء الضوء على التحديات الراهنة. 

 

وقد شارك كل من المحامية بهاء عثامنة- أبو ريا، رئيسة مجلس إدارة شركة مياه الجليل والسيد مصطفى أبو ريا، مدير عام شركة مياه الجليل في المحاور والجلسات المركزية التي رافقت المؤتمر. حيث أدارت المحامية بهاء عثامنة- أبو ريا الجلسة حول تعيين أعضاء مجلس إدارة اتحادات المياه وتحدثت مطولا عن عمل مجالس إدارة الشركات من حيث صياغة السياسات، بلورة الرؤية المهنية وطرح قضايا وتحديات تواجه عمل الشركات بالإضافة إلى المصادقة على التقارير المختلفة. كما وأشارت أبو ريا في معرض مداخلتها إلى التحديات التي تواجه شركات المياه عمومًا، وأسهبت بشرح مسار تعيين أعضاء مجلس الإدارة وقوفًا عند العقبات مقترحةً بعض الحلول لتذليلها  والقت الضوء بعض القضايا التي رافقت تجربتها في رئاسة مجلس إدارة شركة مياه الجليل.

 

هذا وتحدث السيد مصطفى أبو ريا في الجلسة التي تناولت موضوع تقليص عدد اتحادات المياه؛ عن العلاقة بين اقامة اتحادات المياه ونقل مسؤوليات ادارة خدمات المياه والصرف الصحي من السلطات المحلية لاتحادات المياه وبين  تحسين وتنجيع مستوى خدمات المياه والصرف الصحي. كما وأشار أبو ريا في الجلسة إلى أن استطلاعات الرأي التي أجرتها شركة مياه الجليل  أوضحت بأن هنالك ارتفاع مستمر في مستوى رضا المواطنين عن الخدمات وهذا يؤكد أهمية استمرار عمل الاتحادات ليس من وجهة نظر المهنيين وأصحاب الخبرات في هذا المجال بل من وجه نظر المواطنين الذين يتلقون الخدمات. كما وأكد أبو ريا بأن الاتحادات زادت من مهنية العمل بسبب تخصص طاقم الموظفين في الشركة وتم اختيارهم بشكل موضوعي ومهني بعيدًا عن اي اعتبار اخر. وأضاف أبو ريا بأن اتحادات المياه استطعن رفع نسبة الجباية  وخفض نسبة هدر المياه في البلدات المختلفة الأمر الذي ساهم في استثمار ميزانيات أكبر من أجل تطوير شبكات المياه والصرف الصحي. كما وأكد أبو ريّا أن اقتراح تقليص عدد اتحادات المياه غير عملي لأن أفضليات الكبر محدودة وغير مجدية في الشكل الذي المزعم تغييره، وأكد أن جميع الاتحادات في المجتمع العربي هي لمجموعة سلطات محلية وقد أثبتت استقرارها ونجاعاتها. 

المزيد من الأخبار
  بناء مواقع AHLANNET