עברית
1-800-800-339
أخبار وتحديثات
لقاء يجمع طاقم شركة مياه الجليل ومندوبين عن السلطات المحلية العربية لبحث قضايا حالات الطوارئ


  • مصطفى أبو ريّا: مستمرون بالعمل المشترك والتنسيق الدائم فيما بيننا لما فيه مصلحة لأهلنا ولبلداتنا ونحن بصدد اعداد برنامج عمل مشترك لتنجيع عمل طواقم الطوارئ

 

عقدت شركة مياه الجليل اجتماعًا هامًا بين طاقم شركة مياه الجليل متمثلا بمديرعام اتحاد المياه السيد مصطفى أبو ريّا، المسؤول الاعلامي للشركة في حالات الطوارئ ومدير قسم شكاوى الجمهور السيد حسن علي، والسيد جميل علي مدير المشاريع في الشركة ومدير قسم أمن وامان المياه، بالإضافة ألى السيد محمد بكرية مساعد الناطق في حالات الطوارىء ومدير قسم شكاوى الجمهور. كما وشارك السيد عباس تيتي، رئيس مجلس البعنة المحلي، السيد جمال فطوم مدير عام مجلس نحف المحلي، المحامي بلال صنع الله الناطق الرسمي باسم مجلس دير الأسد المحلي، ومحمد أبو الحوف عن مجلس دير حنا المحلي، يشار إلى أن الاجتماع عقد في مكاتب شركة مياه الجليل في مدينة سخنين، كما وحضر اللقاء أخصائيين لموضوع الاعلام في حالات الطوارئ.

يندرج هذا اللقاء ضمن مساعي شركة مياه الجليل لتشبيك علاقتها مع كافة الاجسام والطواقم المهنية داخل السلطات المحلبة العربية وخارجها. هذا وقد تناول اللقاء سبل التعاون والعمل المشترك بين شركة مياه الجليل وبين المجالس المحلية التابعة لها من أجل رفع مستوى الخدمات والحتلنات الدائمة لرفع مستوى الجاهزية لدى المواطنين في حالات الطوارئ.

يشار إلى أن هذا اللقاء هو استمرارية لعمل الشركة في هذا المضمار وفي مستويات أخرى كحالات الطوارئ، الاستكمالات والارشادات التي تقدمها الشركة لزبائنها. اتحاد المياه يصوغ في هذه الأيام خطط عمل وعرضها على موظفين الشركة والسلطات المحلية واتفق الأطراف في نهاية الاجتماع على متابعة التعاون فيما بينهم من خلال بناء منظومة اعلامية للتعامل مع حالات الطوارئ.

هذا وأكد لنا السيد مصطفى أبو ريا في حديثه: بأن شركة مياه الجليل، إدارةً وطاقم مهنيين وعاملين تولي العلاقة مع السلطات المحلية في قرى ومدن منطقتي الشاغور والبطوف أهمية خاصة وتعتبر التنسيق والعمل المشترك مدماكا هاما ورئيسيا بُغية تحقيق الانجازات الكبيرة وتطوير البنى التحتية للبلدات لتتلاءم مع احتياجات المواطنين خصوصا بما يتعلق بخدمات المياه والصرف الصحي في حالات الطوارئ.

واقترح أبو ريّا اجراء دورة استكمال تضم كافة العاملين في مجال الاعلام في الشركة والسلطات المحلية. وأضاف أبو ريا: نحن مستمرون بالعمل المشترك والتنسيق الدائم فيما بيننا لما فيه مصلحة لأهلنا ولبلداتنا ونحن بصدد اعداد برنامج عمل مشترك لتنجيع عمل طواقم الطوارئ ولتحقيق أكبر عدد من الأهداف واجتراح الانجازات.

 
المزيد من الأخبار
  بناء مواقع AHLANNET