עברית
1-800-800-339
أخبار وتحديثات
مياه الجليل تنظم افطارا جماعيًا في مدينة سخنين

*مصطفى أبو ريّا: رفع أسعار المياه هو نتيجة لإلغاء الدعم الحكومي لبعض المشاريع الحيوية في مجال المياه مما ألقى بظلاله على المواطنين وأثقل كاهلهم بهدف تغطية تكاليف هذه المشاريع بدًلا من أن تتحمل الحكومة مسؤولية ذلك.  

قامت شركة مياه الجليل بتنظيم إفطار جماعي لطاقم العاملين والموظفين في الشركة ولرؤساء السلطات المحلية العربية في منطقتي الشاغور والبطوف في قاعات الرويال في مدينة سخنين،  وذالك استمرارًا للتقليد السنوي الاحتفالي الذي تقوم به الشركة احتفاءً واحتفالًا بشهر رمضان المبارك.  شارك في الإفطار أكثر من مئة شخص إلى جانب مدير عام شركة مياه الجليل، السيد مصطفى أبو ريّا، وكان من بين الحضور مجموعة من الشخصيات القيادية في المجتمع العربي من بينهم: النائب مسعود غنايم، عضو الكنيست عن القائمة المشتركة، رئيس بلدية سخنين ورئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية، السيد مازن غنايم، رئيس مجلس دير حنا المحلي، السيد سمير حسين رئيس مجلس نحف المحلي، السيد عمر  إسماعيل. بالإضافة إلى  رئيسة مجلس الإدارة المحامية بهاء عثامنة – أبو ريا وأعضاء مجلس إدارة الشركة المحامية هديل خطيب والمهندس شريف قادري  والمحامي حسام حسين، كما وحضر اللقاء  مندوبين عن سلطة المياه، سلطة الإذاعة والتلفاز  ومهندسو السلطات المحلية في المنطقة.

وتأتي هذه المبادرة استمرارًا للمبادرات التي تقوم بها شركة مياه الجليل والتي تهدف من خلالها إلى تعزيز المبادرات والفعاليات الاجتماعية التي تقوم بها الشركة ولتتويج فترة أخرى من العمل الدؤوب والمشاريع التنموية التي قامت بها الشركة في العام المنصرم بالتعاون مع السلطات المحلية والوزارات المختلفة.

افتتح اللقاء وأداره، السيد مصطفى أبو ريا، مدير عام شركة مياه الجليل والذي قال: باسمي وباسم مجلس إدارة شركة مياه الجليل والصرف الصحي وباسم طاقم العاملين والموظفين أحيي جميع المشاركين في هذا الإفطار الرمضاني وبهذه المناسبة أتقدم بأحر التهاني وأسمى الأمنيات والتبريكات بمناسبة حلول الشهر  الفضيل وأتمنى صيامًا مقبولًا وإفطارًا شهيًا لجميع الصائمين وأن يتقبل الله منا الطاعات.


وأضاف أبو ريّا: نحن نعمل كطاقم لأننا نؤمن أن العود محميٌ بحزمته ضعيفٌ حينما ينفردُ وهذا اللقاء الذي يجمع مياه الجليل من جميع مشاربها عمال، موظفين وسلطات محلية يسعى إلى تكريم المتميزين وتوطيد العلاقات فيما بيننا خصوصًا في الشهر الكريم.

وأضاف أبو ريّا: نجتمع اليوم احتفاءً بشهر رمضان المبارك واحتفالًا بعامٍ آخر من الانجازات الكبيرة التي حققتها شركة مياه الجليل في الآونة الأخيرة عبر تنفيذ مشاريع ضخمة عديدة ساهمت في حل مشاكل وأزمات لأهلنا في الشاغور والبطوف كما وأن شركة مياه الجليل قد حصلت على شهادات عديدة من قبل الوزارات المعنية لإدارتها السليمة ولنجاعة عملها وهذا إن دلّ يدل على مهنية وأمانة طاقم العاملين والرؤية التي يحتكمون إليها ويسيرون وفقها.

وأشار أبو ريّا: شركة مياه الجليل ليست شركة ربحيّة ولا  تعمل في الجانب الخدماتي فقط أي في تزويد المياه وتطوير الشبكات بل تملك رسالة مجتمعية وثقافية سامية تهدف إلى النهوض بالبلدات العربية وتوفير كافة الاحتياجات على مستوى البنى التحتية من أجل حل المشاكل المتعلقة بالتخطيط والبناء لضمان بقاء مجتمعنا وتطوره على أرضه.

وأشار أبو ريّا إلى انجازات الشركة والمشاريع التي تقوم بها. وأكد على أن شركة مياه الجليل استثمرت عشرات الملايين من اجل تطوير شبكات المياه والصرف والصحي فقد انتهينا من خط المياه المجمع لسخنين وعرابة وباشرنا بالعمل في الخط المجمع لقرى الشاغور مجد الكروم، البعنة ودير الأسد عدا عن الأعمال التي انجزناها والتي نحن بصددها داخل البلدان السبعة. 

وأكد أبو ريّا: هنالك دور قيّمي- مجتمعي يجب ان ننقله إلى جموع المواطنين وعليه ملقاة علينا المسؤولية في رفع منسوب الوعي لدى المواطنين لقضايا المياه وترشيد استهلاكها والحد من الإسراف في استعمالها وهدرها وهنا في شهر رمضان الفضيل، شهر العبادات والصدق والطاعات يجب علينا أن نحافظ على بلداتنا  وعدم تجاوز القانون والاعتداء على الملك العام وإعطاء كل ذي حق حقه والتكاتف من أجل بلوغ غاية التقدم والتطور.

وأضاف ابو ريّا: "نحن نعلم أن مجتمعنا يمر بظروفٍ اقتصادية واجتماعية عصيبة ونحن أحوج من يكون إلى الحصول على إعفاءات وتخفيضات في أسعار المياه ولكن رفع أسعار المياه هو نتيجة لإلغاء الدعم الحكومي لبعض المشاريع الحيوية في مجال المياه مما ألقى بظلاله على المواطنين وأثقل كاهلهم، بهدف تغطية تكاليف هذه المشاريع بدًلا من أن تقوم الحكومة بذلك.

وبدورها قالت المحامية بهاء عثامنة- أبو ريّا، رئيسة مجلس إدارة شركة مياه الجليل: "نعمل في شركة مياه الجليل دائبين من أجل تطوير سلة الخدمات التي نقدمها للمواطنين ونجتهد من أجل رفع مستواها وملتزمين بأمانتنا وإخلاصنا لأهلنا في منطقتنا وما نفعل  جزء من واجبنا المهني، الأخلاقي والديني".  وأكدت أبو ريّا: "مجتمعنا يتعرض لهجمات عديدة ويمر بأزمت جراء الأجواء العنصرية التي تسود البلاد وكان اخرها الاعتداء الجبان على كنيسة الطابغة ونأمل أن يكون هذا الاعتداء الأخير على المعالم الدينية وبيوت الله".

 وأشارت أبو ريّا: "نلتقي تحت راية مياه الجليل مجددًا كما في كل عام لنجدد العهد ونشكر طاقم العاملين والموظفين في شركتنا الغراء ونحن متفائلين في أن أجمل الأعياد هذا الذي لم يأتي بعد وأن رمضان القادم سيجمعنا مجددًا ونحن في حالٍ أفضل وبخير وسلام ونتمنى للصائمين صومًا مقبولًا وإفطارًا شهيًا وكل عام وشعبنا بألف خير".

وقد تحدث رئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية ورئيس بلدية سخنين السيد مازن غنايم: "بهذه المناسبة أتقدم بأطيب التمنيات والتبريكات لجميع الصائمين والمحتفلين بشهر رمضان المبارك" وأضاف غنايم: "أن احد أهم الانجازات التي تتمتع بها سلطاتنا المحلية بالإضافة للانجازات على مستويات التربية والتعليم والبنى التحتية ومشاريع التطوير هي شركة مياه الجليل التي يقف على رأسها السيد مصطفى أبو ريّا التي تقدم أفضل الخدمات وتواصل الليل بالنهار من أجل تلبية احتياجات بلداتنا وسكانها".

وقد تحدث مدير التلفزيون والراديو باللغة العربية في سلطة الإذاعة والتلفاز، السيد ياسر عطيلة الذي حيى شركة مياه الجليل على دورها الريادي وعلى مشاريعها وانجازاتها المهنية وتمنى للصائمين دوام الصحة واليمن والبركات. وتحدث كل من السيد سمير حسين، رئيس مجلس دير حنا المحلي، والسيد عمر إسماعيل، رئيس مجلس نحف المحلي والسيد منذر سويد، ممثل سلطة المياه القطرية.

وفي نهاية الاحتفال تم تكريم البلدان والموظفين الذين حققوا الأهداف التي وضعتها شركة مياه الجليل في الحقول التي تعمل بها. وقد تم تسليم جائزة مياه الجليل في موضوع نسبة ضياع المياه لبلدة دير حنا بعد أن وصلت إلى نسبة ضياع في المياه أقل من 15 % لتنضم لشقيقاتها مجد الكروم ونحف، وقد سلم الجائزة السيد سمير حسين، رئيس مجلس دير حنا المحلي للسيد جمال عبّاس. كما وحصلت بلدة نحف على الجائزة المضاعفة نظرا لوصولها إلى نسبة أقل من 8% من ضياع المياه وقد سلم الجائزة السيد عمر إسماعيل، رئيس مجلس نحف المحلي للسيد سعيد سعيد، وقد حصلت السيدة هناء أبو الحوف من قسم الحسابات على نشاطها الدؤوب ومراقبتها للعمليات الحسابية مقابل البنوك وقد سلمتها الجائزة رئيس مجلس الإدارة السيدة بهاء أبو ريّا، وقدمت الشركة دروع تكريمية للسيد محمود بكرية من قسم الاستهلاك وللسيدة رنا سيد أحمد من قسم الجباية، وفي نهاية الإفطار تم تكريم وتسليم دروع لرؤساء السلطات المحلية في منطقتي الشاغور والبطوف ولعضو الكنيست مسعود غنايم ولسلطة المياه وللسيد ياسر عطيلة مدير الراديو والتلفزيون في اللغة العربية.

 

المزيد من الأخبار
  بناء مواقع AHLANNET